عنّا

  1. Home
  2. عنا

مشروعنا 

نريد دعم وخلق التواصل بين منتجي البودكاست بمنطقة شمال أفريقيا وغرب آسيا 

أصواتنا هي مبادرة تعليمية شاملة لتعزيز الاتصال والدعم لمنتجي البودكاست من منطقة شمال أفريقيا وغرب آسيا وخارجها.   يتمثل الجانب الرئيسي في توفير منصة للتعلم والتعاون من خلال ورش العمل وبرنامج التوجيه الذي يعزز مهارات الصحافة المسموعة وأمن البيانات وإنتاج البودكاست. أصواتنا (العربية ل our voices )هو أيضًا اسم البودكاست الخاص بنا الذي ينتجه المشاركون في برنامجنا، بالإضافة إلى برنامج المتدربين والذي يمكّن صانعي البودكاست من تقديم تدريبات البودكاست للآخرين وبالتالي بناء مجتمع من مبدعي الصحافة المسموعة الأكفاء والمنتجين في المستقبل. 

تركيزنا 

نحن نهدف إلى تقوية الصحافة المسموعة وإنتاج البودكاست 

الفكرة العامة هي بناء شبكة مستدامة عابرة للحدود لمنتجي البودكاست الناطقين باللغة العربية للتبادل والتعلم من بعضهم البعض على مستوى نظير إلى نظير داخل مساحة آمنة، بما يتماشى مع الهدف السابع عشر من أهداف التنمية المستدامة. ضمن البرنامج التعليمي، نهدف إلى تعزيز الصحافة المسموعة الاحترافية، والتي تمكن الناس من التعبير عن أنفسهم والمشاركة في تشكيل المجتمع.   يرتبط الخبراء في ورش العمل والموجهون بالمنطقة، بالإضافة إلى المنظمات غير الحكومية المحلية والناشطين الذين يتعامل معهم مشاركينا. الفكرة من وراء ذلك ليست فقط إحكام شبكتنا المترابطة، ولكن اتباع نهج نقدي لنظرية التنمية بشكل عام. 

 لذلك، نحن مهتمون بما يلي

الشبكات العابرة للحدود

نحن مقتنعون بأن التواصل والتبادل يجعلان هذا العالم مكانًا أفضل! 

سرد القصص

كلما عرفنا المزيد عن منطقة ما، كلما تعلمنا المزيد عن وجهات النظر المختلفة، وأصبح من السهل التغلب على الصور النمطية! 

تمكين المرأة

ما لا يقل عن 60٪ من المشاركين لدينا من النساء لدعم تطورهن الشخصي والمهني (الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة) ولتعزيز أصواتهن في صناعة البودكاست. 

تعزيز الأصوات

نهدف إلى إعطاء الأصوات من منطقة غرب آسيا وشمال أفريقيا مساحة أكبر في الدول الناطقة بالإنجليزية والألمانية

صقل المهارات

هناك الكثير من الأشياء التي يجب تعلمها عن البودكاست، من نظير إلى نظير وكذلك من الخبراء الذين يسعدهم مشاركة معارفهم الثمينة - فلنعمل على جعل الصحافة المسموعة احترافية! 

حماية المعلومات

نحن نتعامل مع الخصوصية وحماية المعلومات بجدية تامة

في أوقات تظهر فيها العديد من الدول حول العالم ميولًا استبدادية، تصبح سلامة الأشخاص الذين يدافعون عن حقوقهم في خطر. الصحفيات والناشطات والنساء العاملات في المنظمات غير الحكومية هن الأكثر تأثراً بهذا الوضع. لذلك، نحن نحمي جميع الموظفين والمشاركين والمنظمات الشريكة من خلال مفهوم الأمان وإخفاء الهوية الكامل إن رغبوا في ذلك. 
فريقنا 

هل ترغب/ي في معرفة المزيد عن الفريق؟

أحد أهدافنا هو تعزيز التواصل عبر الحدود، ونحن كفريق عمل أيضًا عابرون للحدود! يتم معظم عملنا الجماعي عبر الإنترنت. هنا يمكنكم رؤية من يعمل خلف الكواليس:
Carlotta

كارلوتا هاك

منسق المشروع

Katrin

كاترين سارة شيفر

إدارة المشروع والاتصالات

Sabreen

صابرين طه

منسق إنتاج البودكاست

Rasha

رشا الديب

المنسق الإقليمي للمشروع

Leonie

 ليوني نوكيل

مساعد المشروع

Tony

توني بيل

الإدارة المالية

Salma

سلمي شكري

جرافيك ديزاينر / اليستريتر

Alaa

الآء يحيى

ويب ديفلوبر

omnia photo 1

أمنية الحفناوي

مساعدة وسائل التواصل الاجتماعي

Hanya 1 scaled

هانيا نداء

مسؤولة تسويق البريد الإلكتروني

Konstantin

 كونستانتين أوفارتر

مسؤول اللوجستيات

المنفذ والممولون

من وراء أصواتنا؟

أصواتنا هو مشروع لياسمين كوليكتيف Yasmin Kollektiv – جمعية غير ربحية ومنظمة غير حكومية مقرها ألمانيا. تمولنا وزارة الخارجية الألمانية الاتحادية وولاية هيسن.
Yasmin Kollektiv Logo
Asset 1
Zeichenflache 3 Kopie 3

Language is Power – Naming is Power

WANA: North Africa and West Asia; formerly known as MENA: Middle East and North Africa – we call it West Asia instead of Middle East, because Middle East is not a neutral geographic term but rather describes the region from a colonial perspective from the so-called “West”. With West Asia we’re trying to use a more neutral term geographic-wise.

Language is Power – Naming is Power

SDG: The Sustainable Development Goals (SDGs), also known as the Global Goals, were adopted by the United Nations in 2015 as a universal call to action to end poverty, protect the planet, and ensure that by 2030 all people enjoy peace and prosperity.

Development: We are aware of the (post-)colonial continuities implied by the term “Development”, which is why we are constantly trying to question and deconstruct the way we think, speak, and work together. We want to offer an alternative to conventional development, that does not reproduce colonial structures of knowledge and power.